Toyota Jordan amman

لمحة عامة

تأسست المركزية عام 1999، وهي الوكيل الحصري لسيارات "تويوتا" و"لكزس" و"بايك" وشاحنات "هينو" في الأردن. منذ تأسيسها، برهنت المركزية على مكانتها كشركة رائدة في مبيعات السيارات، وخدمات ما بعد البيع، وقطع الغيار، إذ تهدف إلى أن تكون شريكاً مدى الحياة للأردنيين، ومزوداً لحلول التنقل.

تعمل "المركزية" وفقاً للفلسفة اليابانية "كايزن Kaizen"، والتي تعني "التغيير للأفضل"، وهي وسيلة لتحقيق التحسين المستمر. وباعتماد هذه الفلسفة، فإن الشركة تطمح إلى مواصلة تقديم منتجات وخدمات ذات جودة عالية، تفوق توقعات العملاء على الدوام.

 

القيم

تسعى المركزية للمساهمة في تحسين حياة موظفيها وعملائها وأفراد المجتمع ككل، وقد تبنّت خمس قيم رئيسية لتحقيق هذا الهدف:

  • لا نقدم أبـداً الوعــود التي لا نستـطيع الوفـاء بها

  • نتعامـل بلطف مـع زبائننـا وبين الزمـلاء والموظفيــن والمجتمـع

  • نؤمـن بأنه لا يمكـن تحقيـق النجاح الحقيقي بمفـردنـا

  • لا نقـوم بأي عمـل، إلا إذا تم إنجازه على أكمـل وجـه

  • لن نتوقف عن التساؤل وخوض التحديات والتحسين المتواصـل

 

تويوتا

في جميع أعمالها، أظهرت المركزية التزامها الراسخ تجاه دعم المبادئ الأساسية لتويوتا الأم، والتي تشمل القيمة مقابل المال، والسلامة، والجودة والابتكار، والمسؤولية البيئية. وتترجم المركزية هذه المبادئ من خلال الخدمات الاستثنائية التي تقدمها، فضلاً عن مجموعة القيم المؤسسية التي تلتزم بها. ومن خلال تشكيلة الموديلات الواسعة، تلبي تويوتا مختلف توقعات العملاء ومتطلباتهم، حيث تشكّل كل سيارة من سياراتها عاملاً مكمّلاً لأسلوب حياة العميل، وتعكس ملامح شخصيته الفريدة.

 

 

الوكلاء

لدى "المركزية" خمسة وكلاء منتشرين في المملكة، إلى جانب ثلاثة مراكز للصيانة، وخمسة مستودعات لقطع الغيار.

 

المسؤولية الاجتماعية

كشركة تسعى لترسيخ مكانتها كمزود لحلول التنقل في الأردن، تعمل المركزية على تحسين المجتمع المحلي والنهوض به نحو الأفضل. ومن هنا، فهي تتبنى برنامج مسؤولية مجتمعية شاملاً تحرص من خلاله على دعم المبادرات التي من شأنها إحداث أثر إيجابي طويل المدى على الأفراد، والمشاركة فيها. ولفريق عمل المركزية الدور الأهم في تنفيذ هذه المبادرات، حيث يتطوع الموظفون والموظفات بوقتهم وجهدهم ليترك كل منهم بصمته الإيجابية في المجتمع، ويساهموا كفريق واحد في تمهيد الطريق نحو بناء مجتمع أكثر أماناً وتمكيناً ووعياً.

تركز المركزية على ثلاثة محاور أساسية في برامجها للمسؤولية الاجتماعية:

 

البيئة

تتمحور استراتيجيات أعمال المركزية حول تبني ممارسات صديقة للبيئة، فهي تؤمن بأهمية الأخذ بزمام المبادرة وتعزيز مكانتها كمثال يحتذى به ضمن الشركات التي تلتزم بمسؤوليتها تجاه البيئة.

 

السلامة على الطرق

تؤمن المركزية بأن منح الجميع طرقاً آمنة وأكثر سلامة هو جزءٌ لا يتجزأ من مسؤولياتها، لذا، تلتزم بالدخول في شراكات مع المنظمات المعنية لتشجيع القيادة الآمنة وتعزيز مستويات سلامة المشاة.
 

التعليم

تدعم المركزية العديد من الفعاليات والأنشطة التي تساهم في صقل شخصيات الأطفال والشباب وتعزيز معارفهم الحياتية وتنمية مواهبهم، في سبيل تمكينهم ليصبحوا أعضاء منتجين وفاعلين ضمن مجتمعاتهم، بما يخدم مصلحة الاقتصاد الوطني ككل.